تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

الجريمة والمجتمع

الجريمة والمجتمع

بقلم / كريم الخزعلى العراق

أن التفكير والخوض في طبيعة المجتمعات يحتاج إلى عمق في التحليل والدراسة ولكن افرازات الثورة الصناعية وبروز الرأسمالية وتأثيرها على الفرد كعنصر له دوره في المجتمع والتضخم السكاني والتطور التكنولوجي أظهرت هذه الحالة سلبيات اجتماعية أكثر منها إيجابية لأن الإله الصناعية حلت محل الفرد في إدارة الإنتاج مما سبب في تفشي البطالة والجري للحصول على العمل لاستمرار العيش وحفظ الكرامة ولكن أصبحت الحاجات والمتطلبات الاقتصادية والاجتماعية فوق طاقة الكثير من الناس إضافة إلى تدني مستوى التعليم وعدم القدرة على توفير ابسط متطلبات الدراسة وعدم القدرة على توفير السكن أدى ذلك إلى تراخي حبال التواصل الاجتماعي وتفكك الأسرة وضعف التوجيه الصحيح ومواكبة الحياة فنتج عنه الجريمة وسلب حق الغير بالقوة وسفك الدم وتكوين عصابات قتل وسلب ونهب لتحقيق أهداف مادية وشخصية وأخذت هذه الحالة بالاتساع وأصبحت السيطرة عليها شيء يحتاج إلى قوة أكبر وتوجيه متواصل ومن الأسباب الأخرى هو افلام الرعب والقتل والارهاب حتى العاب الاطفال النارية ولدت في داخلهم روح القتل والتنمر على الغير . لو أخذنا مثالا بسيطا كتعنيف الاطفال أيضا يهيأ تربة خصبة للجريمة نحن بحاجة صحوة لإنقاذ مجتمعاتنا من هذا الانهيار الاجتماعي الخطير هناك حالات البعض يقتل والدته من أجل مبلغ بسيط وهناك من يقتل لأجل القتل لانه يتلذذ بذلك لأن المجتمع هو الذي خلقه . أن الإنسان يولد على طبيعة المجتمع الذي يعيش فيه إذا كان مجتمعا صالحا يكون صالحا لأن الرادع اقوى منه وإذا كان المجتمع سيء يكون سيئا ويضر بالمجتمع وأقصد بالأساس الأسرة ودورها في بناء الفرد على أعراف وتقاليد أخلاقية يتربى عليها كي يكون صالحا ومفيدا والكلام يطول والبقية تأتي…

تعليقات الفيسبوك

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة