تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

عرسان الجنة” كفر الشيخ تبكي 3 من خيرة شبابها جمعتهم الصداقة 15 سنة وماتوا ودفنوا في ليلة واحدة

عرسان الجنة” كفر الشيخ تبكي 3 من خيرة شبابها جمعتهم الصداقة 15 سنة وماتوا ودفنوا في ليلة واحدة

عرسان الجنة” كفر الشيخ تبكي 3 من خيرة شبابها جمعتهم الصداقة 15 سنة وماتوا ودفنوا في ليلة واحدة

متابعة / سماح سعد محمد

بكت كفر الشيخ ثلاثة من خيرة شبابها أطلقوا عليهم عرسان الجنة، جمعتهم الصداقة 15 سنة وتوفوا معاً في وقت واحد وكانت جنازتهم واحدة حضرها الآلاف من المواطنين، وسط حالة من الحزن خيمت على الجميع، نظراً لرحيل الشباب الثلاثة والذين اشتهروا بأخلاقهم الحسنة وعلاقاتهم الطيبة مع الجميع

حيث كان الشباب الثلاثة والذين جمعهم الموت في ليلة واحدة، يستقلون سيارتهم على طريق دمنهور الرحمانية، في نطاق محافظة البحيرة، وانقلبت بهم السيارة، ليلقوا مصرعهم جميعاً في وقت واحد بعد صداقتهم التي دامت 15 سنة.

وعرسان الجنة الثلاثة هم:
1- زياد عمرو الخولي طالب بكلية الصيدلة ويبلغ من العمر 18 سنة، وهو نجل العقيد “عمرو الخولي”، ووالدة كان مرشخ لمجلس النواب 2020.
2- أحمد طارق عاشور 18 سنة.
3- محمد عصام الزعيم 18 سنة.

وعقب وفاة الشباب الثلاثة والذين يسكنون بدسوق كفر الشيخ، تحولت منصات التواصل الإجتماعي إلى سرادق عزاء، وأعلن سكان مدينة دسوق الحداد لمدة ثلاثة أيام، وتم دفن الأصدقاء الثلاثة في مشهد مهيب حضره الأهالي من مدينة دسوق وجميع القرى المجاورة، وسط حالة من البكاء اليستيري لأهالي الضحايا وزويهم، وحضر الجنازة شباب الجامعات وأئمة الأوقاف وقيادات تنفيذية وأمنية وشعبية وأعضاء مجلس النواب عن الدائرة والدوائر المجاورة.

تعليقات الفيسبوك

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*