تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

” قولى لأحمد ” تضع هنا الزاهد على مقدمة التريند

” قولى لأحمد ” تضع هنا الزاهد على مقدمة التريند

 

 

احتلت الفنانة  هنا الزاهد مواقع التواصل الإجتماعى وذلك عقب أذاعة  الحلقة الأولى من قصة «قولي لأحمد» من مسلسل «حلوة الدنيا سكر»  والتى حققت

نجاحا كبيرا وتفاعل جماهيري عبروا من خلالهم عن اعجابهم  بدور هنا  وظهورها بالحجاب بشكل غير تقليدي.

 

 

ونالت الحلقة الأولى بشكل عام وشخصية هنا الزاهد التي تجسد دور «مريم المحجبة» العديد من الاشادات، حيث شارك الجمهور بهاشتاج يحمل اسم المسلسل، وكتبوا العديد من التعليقات الجيدة بعد عرض الحلقة الأولى وكان أبرزها: “مسلسل هنا الزاهد من أحلى المسلسلات وحقيقي شكلها في الحجاب قمر وشيك”، و”أول مرة نشوف واحدة طالعة بدور محجبة وجميلة بتلبس عادي زينا”، و”كالعادة كل قصة في المسلسل أحلى من اللي قبلها”، و”هنا الزاهد طالعة شيك ودكتورة شخصيتها تحفة بالحجاب”، و”شخضية مريم مختلفة عن باقي الشخصيات وقمر أووي بالحجاب”.

 

 

وشهدت أحداث الحلقة الأولى استقبال هنا الزاهد والتي تجسد دور “مريم” وهي دكتورة تعمل في قسم الطوارىء بإحدى المستشفيات، وتستقبل سيدة أعمال وهي “مدام إلهام”، جاءت للمستشفى بعد تعرضها لحادث كبير، وقبل وفاتها تقوم هذه السيدة بإبلاغ هنا الزاهد سر وهو: “قولي لأحمد بيتنا القديم” وبعدها تتوفى لتحاول “مريم” إنقاذها ولكن دون جدوى.

 

 

وتذهب “مريم” إلى فيلا السيدة المتوفاة وتجد أن لديها ابنين اسمهما “أحمد” وهما “كمال الشناوي” و”هشام إسماعيل”، لتجدهم يشتبكون مع بعضهما، وتسئل عن من هو “أحمد” ليخبرها الثنائي أن اسمهم “أحمد”، وعندما رأت “مريم” الخلافات بينهما قامت بتغيير السر من “بيتنا القديم” لـ”لمة العيلة”.

تعليقات الفيسبوك

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*